back to Photos/Events 2012

قداس عيد تجلي الرب

6 آب 2012

بمناسبة التجلي، أقيم قداس في جرود القبيات، في شير الصنم، في أفياء الارز والشوح. احتفل بالقداس الاب ميشال عبود، بمشاركة عدد من الاهالي وبحضور رئيس بلدية جوار الحشيش ياسين علي جعفر، وهذه المناسبة هي الاولى من نوعها في هذا المكان.
حيث شدد الاب عبود، ان قداسنا هنا في قمم جبال القبيات، يأتي في عيد التجلي، لأن المسيح تجلى على الجبل، وكان يصلي على الجبل، ومات مصلوباً على جبل الجلجلة.
وصعود الجبل يدل على التعالي عن امور الارض والتقرب من الله الساكن أعماق القلوب، حيث الصعود يتطلب جهداً وإرادة للتلاقي مع الله.
وفي لحظات تجلي يسوع، يقول لنا الانجيل:
"وبينما هو يصلي، تغيّر منظر وجهه"، فالصلاة تغيير الانسان داخليا وخارجيا..حيث يصبح الانسان:
محباً، خدوماً، أميناً، متحمساً لعمل الخير...الخ بالصلاة، يتعود الانسان أن يوانس الله، ويتعوّد على لقائه.... فينطبق المثل القائل: "قل لي من تعاشر، أقل لكّ من أنت..."...انتَ تخاطب الله، وتتكلم معه، وهو يخاطبك! فهل تدرك من أنتَ إذاً؟!

وبعد البركة النهائية، تواعد الاهالي ان هذه المناسبة يجب ان تعاد وان تكونا تقليداً سنويا.