الأيقونة من محفوظات أبرشيّة قبرص المارونيّة

أسبوع الآلام

ثلاثاء الآلام
(11 نيسان 2017)

::: الرسالة :::

13 لِذلِكَ نَحْنُ أَيضًا نَشكُرُ اللهَ بغيرِ انْقِطَاع، لأَنَّكُم لَمَّا تَلَقَّيْتُم كَلِمَةَ الله الَّتي سَمِعْتُمُوهَا مِنَّا، قَبِلْتُمُوهَا لا بِأَنَّهَا كَلِمَةُ بَشَر، بَلْ بِأَنَّهَا حَقًّا كَلِمَةُ الله. وإِنَّهَا لَفَاعِلَةٌ فيكُم، أَيُّهَا الـمُؤْمِنُون.
14 فأَنْتُم، أَيُّهَا الإِخْوَة، قَدِ اقْتَدَيْتُم بِكَنَائِسِ اللهِ في الـمَسِيحِ يَسُوع، الَّتي هِيَ في اليَهُودِيَّة، لأَنَّكُمُ احْتَمَلْتُم أَنْتُم أَيْضًا مِنْ بَنِي أُمَّتِكُم، ما احْتَمَلُوهُ هُم مِنَ اليَهُود،
15 الَّذِينَ قَتَلُوا الرَّبَّ يَسُوع، والأَنْبِيَاء، واضْطَهَدُونَا نَحْنُ أَيْضًا، وهُم لا يُرْضُونَ الله، ويُعادُونَ كُلَّ الـنَّاس،
16 ويَمْنَعُونَنَا مِنْ أَنْ نُكَلِّمَ الأُمَمَ فَيَنَالُوا الـخَلاص، وبِذـلِكَ يُطَفِّحُونَ على الدَّوامِ كَيْلَ آثَامِهِم. لَقَدْ حَلَّ الغَضَبُ عَلَيْهِم إِلى النِّهَايَة.
17 أَمَّا نَحْنُ، أَيُّهَا الإِخْوَة، فَمَا إِنْ تَيَتَّمْنَا مِنْكُم مُدَّةَ سَاعَة، بِالوَجْهِ لا بِالقَلْب، حَتَّى بَذَلْنَا جَهْدًا شَدِيدًا، وَبِشَوقٍ كَبير، لِنَرى وَجْهَكُم.

(الرسالة الأولى إلى تسالونيقي - الفصل 2 - الآيات 13 إلى 17) 

::: الإنجيل :::

22 وكَانَ يَجْتَازُ في الـمُدُنِ وَالقُرَى، وَهُوَ يُعَلِّم، قَاصِدًا في طَريقِهِ أُورَشَلِيم.
23 فَقَالَ لَهُ أَحَدُهُم: "يا سَيِّد، أَقَلِيلُونَ هُمُ الَّذينَ يَخْلُصُون؟".
24 فَقَالَ لَهُم: "إِجْتَهِدُوا أَنْ تَدْخُلُوا مِنَ البَابِ الضَّيِّق. أَقُولُ لَكُم: إِنَّ كَثِيرينَ سَيَطْلُبُونَ الدُّخُولَ فَلا يَقْدِرُون.
25 وَبَعْدَ أَنْ يَكُونَ رَبُّ البَيْتِ قَدْ قَامَ وَأَغْلَقَ البَاب، وَبدَأْتُم تَقِفُونَ خَارِجًا وَتَقْرَعُونَ البَابَ قَائِلين: يَا رَبّ، افتَحْ لَنَا! فَيُجِيبُكُم وَيَقُول: إِنِّي لا أَعْرِفُكُم مِنْ أَيْنَ أَنْتُم!
26 حِينَئِذٍ تَبْدَأُونَ تَقُولُون: لَقَد أَكَلْنَا أَمَامَكَ وَشَرِبْنا، وَعَلَّمْتَ في سَاحَاتِنا!
27 فَيَقُولُ لَكُم: إِنِّي لا أَعْرِفُ مِنْ أَيْنَ أَنْتُم! أُبْعُدُوا عَنِّي، يَا جَمِيعَ فَاعِلِي الإِثْم!
28 هُنَاكَ يَكُونُ البُكاءُ وَصَرِيفُ الأَسْنَان، حِينَ تَرَوْنَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسحـقَ وَيَعْقُوبَ وَجَميعَ الأَنْبِياءِ في مَلَكُوتِ الله، وَأَنْتُم مَطْرُوحُونَ خَارِجًا.
29 وَيَأْتُونَ مِنَ الـمَشَارِقِ وَالـمَغَارِب، وَمِنَ الشَّمَالِ وَالـجَنُوب، وَيَتَّكِئُونَ في مَلَكُوتِ الله.
30 وَهُوَذَا آخِرُونَ يَصِيرُونَ أَوَّلِين، وَأَوَّلُونَ يَصِيرُونَ آخِرِين".

(إنجيل القدّيس لوقا - الفصل 13 - الآيات 22 إلى 30) 

::: تـــأمّل في القراءات :::

في الحياة اليوميّة، يكون لبعض النّاس معارف وصداقات يستخدمونها عند اللّزوم لمصلحتهم أو لمصلحة من يهتمّون بأمرهم...
ولكن، لمن يظنّون أنّ لهم نفس الدالّة على الله، عليهم أن يقرأوا ويتمعّنوا فيما ورد في إنجيل اليوم... فالعلاقة مع الله لا تقوم على بعض الواجبات الرّوحيّة أو على الظنّ بأنّ بعض النشاطات أو الصلوات أو المناسبات بل هي جهدٌ دائم ويوميّ، يتجدّد في كلّ آنٍ!
لطالما آمنت الكنيسة بشفاعة المؤمنين في الجماعة لصالح الخطأة أو المحتاجين ولكن من يبغي أن يتوسّط لسواه عند الله عليه ان يكون صادقاً في علاقته به وشفافاً بعيداً عن الازدواجيّة في السلوك حين يناقض إيمانه جوهر أفعاله!
تريد ان تتوسّط لسواك عند الله؟ حاول أن تكون انعكاساً لحضوره وسط النّاس بمحبّتك وسلوكك! 

 

الأيقونة
من محفوظات أبرشيّة قبرص المارونيّة


التأملات في القراءات والمراجعة العامّة

من إعداد

الخوري نسيم قسطون
nkastoun@idm.net.lb
https://www.facebook.com/pnassim.kastoun